أنت هنا


كرسي أبحاث وتطوير مواد طب الأسنان الحيوية

Dental Biomaterials Research and Development Chair

February/ 2011

 

اسم الكرسي:كرسي أبحاث و تطوير مواد طب الأسنان الحيوية

مشرف الكرسي:د. يوسف بن سليمان الجباري

 

أهمية كرسي أبحاث و تطوير مواد طب الاسنان:

إن الهدف الأسمى من طب الاسنان هو الحفاظ على أو تحسين نوعية الحياة الجيدة لمريض الأسنان. ويمكن تحقيق هذا الهدف من خلال الوقاية من الأمراض، و التخفيف من الألم، و تحسين كفاءة المضغ و النطق، و أيضا تحسين المظهر الخارجي للمريض. و يجب أن يعْلم أنه و لعدة قرون كان التحدي الرئيسي لتحقيق هذه الأهداف هو اختيار مواد طب أسنان ذات موائمة حيوية (Biocompatible materials) داخل الفم، وأن تخدم المريض داخل الفم لفترة طويلة الأمد سواء استخدمت هذه المواد بطريقة مباشرة كمواد العلاج التحفظي للأسنان أو بطريقة غير مباشرة مثل المواد المستخدمة في الاستعاضة السنية. و تاريخيا، فقد استخدمت مجموعات متنوعة وواسعة من المواد لعلاج الأسنان المريضة و لإستبدال الأسنان المفقودة كاملا او جزئيا. ولقد تم تطوير مواد طب أسنان عديدة و متنوعة لهذا الغرض على مدى القرون الماضية ولكن العملية اتسمت بالبطء في تطوير المواد الملائمة للتطبيقات السريرية في طب الاسنان.

وتنقسم مواد طب الاسنان إلى اربع مجموعات رئيسية وهي: المعادن ، السيراميك، والبلوميرات، و المواد المركبة (Composite materials). وعلى الرغم من التحسينات التطويرية الحديثة و التي أدخلت على الخصائص الفيزيائية لهذه المواد فإن ايآ من هذه المواد الاربع الرئيسية لا يحتوي على الخصائص الفيزيائية المثالية و التي تؤهلها للإستخدام داخل الفم لفترة طويلة بدون حدوث أثار عكسية عليها أو على المريض.

وأطباء الأسنان و علماء المواد لايزالون في القرن الواحد و العشرون يواصلون الابحاث السريرية و المخبرية للوصول الى مواد طب أسنان بمواصفات مثالية. ويشترط لمواد طب الأسنان المستخدمة في العلاج التحفظي او الاستعاضي ان تتوفر فيها الصفات الاربع التالية حتى تكون مثالية للاستخدام في الفم:

اولآ: ان تكون ذات موائمة حيوية (Biocompatible materials) .

ثانيآ: ان ترتبط بشكل شبه دائم بلأسنان أو العظام المحيطة بالأسنان.

ثالثآ: أن تطابق المظهر الطبيعي للبنية السنية و الانسجة الأخرى المرئية و المحيطة بالأسنان.

رابعآ: ان تكون خصائصها الفيزيائية مشابهة لتلك التي يحتويها ميناء الأسنان و العاج و الانسجة الأخرى.

ومع وضوح هذه المعايير إلا أنه إلى يومنا هذا لايوجد مادة و احدة من مواد الأسنان يتوافر فيها جميع هذه الصفات المثالية في آن واحد.

ويمكن تصنيف مواد طب الاسنان حسب التطبيقات المستخدمة علاجيآ الى مواد و قائية و مواد إصلاحية و مواد مساعدة.

أما مواد طب الأسنان الوقائية فتستخدم في المقام الاول لخصائصها المضادة للجراثيم و احتوائها على مادة الفلورايد، ومنها أيضآ المواد الإسمنتية المستخدمة كدواعم لمواد طب الاسنان الأصلاحية.  

أما مواد طب الأسنان الإصلاحية فتستخدم في العلاج الترميمي للأسنان. وهي تشمل جيع مواد طب الاسنان الأربع الرئيسية المشار اليها سابقآ و تستخدم لإصلاح الأسنان الجزئي و الكلي او استبدال بنية الأسنان كاملآ. ويتوقع من هذه المواد الإستمرارية و لأجل طويل إذا أستخدمت داخل الفم.

أما مواد طب الأسنان المساعدة فهي فئة فرعية من مواد طب الأسنان الإصلاحية المستخدمة في ترميم الاسنان الجزئي أو الكلي ولكن استخدامها لايهدف الى الإستمرارية و إنما للتطبيقات العلاجية قصيرة أو متوسطة المدى.

حديثا تم إدخال تقنية النانو على مواد طب الأسنان و خصوصا المواد المركبة منها (Composite materials).  وتقنية النانو أو ماتعرف ايضا بالتقنية الجزيئية أو الهندسة الجزيئية تقوم على انتاج المواد و الهياكل الفنية لجزيئات المواد في نطاق الــ 0.1 الى 100 نانومتر (نانومتر مقياس نانوي لمختلف الطرق الفيزيائية والكيميائية حيث أن 1000 نانو = 1 ميكروميتر). وينبع الأهتمام في إنتاج مواد ذات جزيئيات متناهية الصغر من فكرة أنه يمكن أن يؤدي استخدام هذه التقنية الى إعادة تشكيل هيكل المواد والذي بدوره يؤدي الى تحسينات مثيره أو دراماتيكية لينتج عنها مواد ذات خصائص فيزيائية و ميكانيكية و كهرابئية و ضوئية ذات جودة عالية.

إن البحوث و الإبتكارات التطويرية سواء السريري منها أو المعملي، لاتزال مستمرة عالميآ للوصول بمواد طب الاسنان الى المستوى المثالي قدر الإمكان عند استخدامها علاجيا مع المرضى. وعليه فإن إنشاء مثل هذا الكرسي في جامعة الملك سعود – كلية طب الأسنان- يعتبر امرا مهما و ملحا في نفس الوقت، لكي يقوم بالتركيز البحثي المكثف  و النهوض بهذا المجال المهم من طب الاسنان و الوصول إن شاء الله الى إبتكارات علمية و تطويرية في علوم مواد طب الأسنان.    

 الرؤية:

النهوض بمستوى الأبحاث المتعلقة بعلوم مواد طب الأسنان و تحقيق التفوق المحلي و الإقليمي و العالمي في مجال مواد طب الأسنان.

الرسالة:

ابتكار و تطوير مواد طب الاسنان و دعم كفائتها بالبراهين العلمية و ذلك من خلال إعداد و تنفيذ البحوث المعملية و السريرية المتميزة في مجال علوم مواد طب الأسنان بإستثمار الخبرات البحثية العالمية و المحلية و طلاب الدرسات العليا.

أهداف الكرسي:

اولا: إنشاء تعاون مشترك بين كرسي البحث و القطاع الصناعي و المراكز البحثية المحلية و العالمية المعنية في علوم مواد طب الاسنان.

ثانيا: تقديم المساعدة للقطاع الصناعي المحلي و العالمي المعني بمواد طب الاسنان و تقديم الحلول لمشاكلهم المتعلقة بمواد طب الأسنان من خلال البحوث التطويرية و الإبتكارية.

ثالثا:القيام بالمشاريع البحثية السريرية و المعملية المتقدمة و الدقيقة لتطوير مواد طب الأسنان وتحقيق رؤية الجامعة في الوصول الى الريادة العالمية.

رابعا:توفير بيئة متعددة التخصصات لتطوير مواد طب الأسنان و معالجة المشاكل السلبية لتلك المواد.

خامسا:تطوير معمل الأبحاث الفيزيائي في كلية طب الأسنان و تحديثة بالأجهزة الحديثة القادرة على القيام بجميع الأختبارات الميكانيكية و الفيزيائية والتي تجرى عادة على مواد طب الأسنان.

سادسا: تفعيلالتعاون البحثي المشترك داخل الجامعة وبين كلياتها وهذا مايعرف بــ (Interdisciplinary Research) وذلك بقيام الكرسي بالتعاون مع مركز التميز البحثي في المواد الهندسية في كلية الهندسة او مايعرف بإسم سيرم ((CEREMوالذي يشرف علية سعادة الدكتور/ عبدالحكيم بن عبدالرحمن الماجد.   بالاضافة كذلك الى تفعيل التعاون البحثي مع كرسي ابحاث البتروكيماويات في كلية العلوم و الذي يشرف علية سعادة أ.د./ سالم بن سليم الذياب.

سابعا: تعليم وتدريب الباحثين الشباب من طلاب الدرسات العليا من داخل المملكة و إضفاء الخبرة لتلك الكوادر الوطنية في مجال علوم مواد طب الاسنان

مخرجات الكرسي:

1-    النهوض بمستوى البحوث في مجال علوم مواد طب الاسنان وتحقيق رؤية الجامعة بالوصول الى الريادة العالمية.

2-    تطوير معمل البحوث الفيزيائي بتوفير أهم و أحدث الأجهزة و التي يحتاج لها الباحثون بالكلية. وبذلك يتم غرس النواة لمركز بحثي متميز لإجراء البحوث على مواد طب الأسنان المختلفة.

3-    الخروج بإبتكارات تطويرية لبعض مواد طب الأسنان.

4-    تخريج كوادر وطنية تكون متميزة في المجال البحثي عن طريق استقطاب طلاب و طالبات الدراسات العليا.